Archive for the ‘مقتطفات من يومياتي’ Category

قبل عقد القران   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0662u0663_u0662u0661u0660u0660u0662u0661قبل عقد القران
في أول زيارة لها بعد الخطوبة تفاجأت.. وجدتُ شكلها قد تغيّر تماما عن تلك الصورة التي كانت مخزونة في ذاكرتي يوم الخطوبة.. تسألت مع نفسي: ماذا حدث؟! كيف حدث هذا؟! من أين جاء هذا التغيير؟! ومن أين أتى هذا الفارق الذي صار يفوق خيالي؟! كانت تفيض سحرا، فصارت ساحرة على نحو خرافي.. كانت جميلة جدا، فصارت أجمل بأضعاف مما كانت عليه.. بديت كالمسحور وأنا أسأل نفسي: يا إلهي ماذا الذي يحدث؟!

أقرأ باقي الموضوع »

ارشيف الذاكرة .. الخطوبة   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0662u0663_u0662u0660u0665u0669u0660u0660ارشيف الذاكرة .. الخطوبة

يمنات

أحمد سيف حاشد

طلبت أم الفتاة مهلة من أجل السؤال عنّي، وهو ما كان يعني بالنسبة لي مزيد من الانتظار والأرق الذي لا أعلم كم سيستمر.. صرت لا أحتمل كثيرا من الانتظار دون جواب، أو جواب يستغرق كثيرا من الوقت للوصول إليه.. بات قلق الانتظار يجهدني ويستنزف روحي المتعبة الباحثة عن توأمها في مدارات الصدف، وبقاياي لم تعد قادرة على الصمود تحت رحى ودوران الانتظار الثقيل..

أقرأ باقي الموضوع »

الخطوبة   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0662u0663_u0662u0660u0665u0668u0660u0667الخطوبة
طلبت أم الفتاة مهلة من أجل السؤال عنّي، وهو ما كان يعني بالنسبة لي مزيد من الانتظار والأرق الذي لا أعلم كم سيستمر.. صرت لا أحتمل كثيرا من الانتظار دون جواب، أو جواب يستغرق كثيرا من الوقت للوصول إليه.. بات قلق الانتظار يجهدني ويستنزف روحي المتعبة الباحثة عن توأمها في مدارات الصدف، وبقاياي لم تعد قادرة على الصمود تحت رحى ودوران الانتظار الثقيل..

أقرأ باقي الموضوع »

ارشيف الذاكرة .. أسبوع قبل الخطوبة..!   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0662u0663_u0661u0669u0665u0666u0662u0664ارشيف الذاكرة .. أسبوع قبل الخطوبة..!

يمنات

أحمد سيف حاشد

رأيتها و جزمتُ للوهلة الأولى أنها هي لا غيرها، بإشراقها و جمالها و إحساسي بها، بيد أن شك جاس فيني و أعترى .. هاجس إلى نفسي تسرّب و أنتشر .. تشربت منه ظنوني، و أيقظ الشك فيني الأسئلة..!! ما أحوج حاصد الخيبات لقلب مطمئن .. لطالما صادني البخت النحوس .. كم خانني الظن، و كم قلَب الحظ في وجهي المجن، كم هويت في مهاوي مُهلكات، و كم وقعتُ في درب الهوى “رأسا على عقب”!

أقرأ باقي الموضوع »

أسبوع قبل الخطوبة!   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0662u0663_u0661u0669u0665u0661u0661u0660أسبوع قبل الخطوبة!
رأيتها وجزمتُ للوهلة الأولى أنها هي لا غيرها، بإشراقها وجمالها وإحساسي بها، بيد أن شك جاس فيني وأعترى.. هاجس إلى نفسي تسرّب وأنتشر.. تشربت منه ظنوني، وأيقظ الشك فيني الأسئلة!! ما أحوج حاصد الخيبات لقلب مطمئن.. لطالما صادني البخت النحوس.. كم خانني الظن، وكم قلَب الحظ في وجهي المجن، كم هويت في مهاوي مُهلكات، وكم وقعتُ في درب الهوى “رأسا على عقب”!

أقرأ باقي الموضوع »

ارشيف الذاكرة .. “أم شريف” أعانت وصولي إلى نصفي   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0662u0663_u0661u0668u0665u0666u0661u0668ارشيف الذاكرة .. “أم شريف” أعانت وصولي إلى نصفي

أحمد سيف حاشد

  • “أم شريف” امرأة بلغت سن التقاعد، و لكنها كانت تبدو متينة و كرّاره .. تشبه الصناعة الجرمانية في قوتها و صلابتها .. وجهها الطولي ذو قسمات و ملامح جاذبة تجعلها محل رضى و قبول .. متعافية و تتمتع بصحة وافرة .. لديها من الجُرأة ما تبلغ بها أحيانا حد المغامرة .. تجمعني بها صلة قرابة عن طريق بعض الأقارب من جهة أمي.

أقرأ باقي الموضوع »

“أم شريف” أعانت وصولي إلى نصفي   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0660u0668_u0661u0665u0663u0666u0661u0667“أم شريف” أعانت وصولي إلى نصفي

• “أم شريف” امرأة بلغت سن التقاعد، ولكنها كانت تبدو متينة وكرّاره.. تشبه الصناعة الجرمانية في قوتها وصلابتها.. وجهها الطولي ذو قسمات وملامح جاذبة تجعلها محل رضى وقبول.. متعافية وتتمتع بصحة وافرة.. لديها من الجُرأة ما تبلغ بها أحيانا حد المغامرة.. تجمعني بها صلة قرابة عن طريق بعض الأقارب من جهة أمي.

أقرأ باقي الموضوع »

ارشيف الذاكرة .. بكرة عرسها   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0660u0668_u0661u0665u0663u0666u0660u0661ارشيف الذاكرة .. بكرة عرسها

يمنات

أحمد سيف حاشد

  • في سباق عمري مع الزمن أنخفض سقف شروطي حيال الفتاة التي أبحث عنها لتكون شريكة حياتي في المستقبل، بعد أن أحسست إن العمر يذهب سريعا، و أني أرزح تحت ضغوط نفسية و اجتماعية شتّى ترى من غير العادة و السوية حيال كل من تقدم بالعمر نحو الثلاثين دون زواج، فيما جل أقراني كانوا قد تزوجوا قبل أن يبلغوا سن العشرين عام، أو أكثر بقليل لمن تأخر..

  • بدخولي سن الثمان و العشرين عام أحسست أني أخوض مواجهة تشتد كل يوم مع وعي مجتمع مثقل و محكوم بطغيان موروث من العادات و التقاليد و الثقافات التي تستنكر و تنتقص من أي شخص يمضى نحو الثلاثين و هو أعزب .. لا أذكر أحد من اسرتنا أو قبيلتنا قد تأخر في زواجه إلى مثل هذا السن..

أقرأ باقي الموضوع »

ارشيف الذاكرة .. زواج الخمس دقائق   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0660u0668_u0661u0665u0663u0665u0664u0664ارشيف الذاكرة .. زواج الخمس دقائق

يمنات

أحمد سيف حاشد

  • يمضي الزمان إلى الأمام في وجهته ولا يعود .. لا يكتمل مساره و لا ينتهي .. يغادر ماضيه إلى الآتي على نحو مستمر دون توقف أو عودة أو انتظار .. أما أنا فلم أكن أبالي بما يمر من سنين عمري حتى خلتُ أن بمقدوري الاستيلاء على مقوده، و التحكم بفرامله، و تغيير وجهته؛ فاكتشفت أن أيامي تمضي بعجل دون مهل، و عمري ينفذ بسرعة، و ما أنقضى منه لا يبقى و لا يعود..

أقرأ باقي الموضوع »

بكره عرسها..   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0668u0660u0668_u0661u0665u0663u0665u0660u0661بكره عرسها..
• في سباق عمري مع الزمن أنخفض سقف شروطي حيال الفتاة التي أبحث عنها لتكون شريكة حياتي في المستقبل، بعد أن أحسست إن العمر يذهب سريعا، وأني أرزح تحت ضغوط نفسية واجتماعية شتّى ترى من غير العادة والسوية حيال كل من تقدم بالعمر نحو الثلاثين دون زواج، فيما جل أقراني كانوا قد تزوجوا قبل أن يبلغوا سن العشرين عام، أو أكثر بقليل لمن تأخر..

أقرأ باقي الموضوع »

ممكن أتزوجك خمس دقائق   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0667u0663u0660_u0661u0668u0660u0664u0661u0661ممكن أتزوجك خمس دقائق

• يمضي الزمان إلى الأمام في وجهته ولا يعود.. لا يكتمل مساره ولا ينتهي.. يغادر ماضيه إلى الآتي على نحو مستمر دون توقف أو عودة أو انتظار.. أما أنا فلم أكن أبالي بما يمر من سنين عمري حتى خلتُ أن بمقدوري الاستيلاء على مقوده، والتحكم بفرامله، وتغيير وجهته؛ فاكتشفت أن أيامي تمضي بعجل دون مهل، وعمري ينفذ بسرعة، وما أنقضى منه لا يبقى ولا يعود..

أقرأ باقي الموضوع »

خيبة أخرى   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0667u0663u0660_u0661u0668u0660u0661u0665u0669خيبة أخرى
• أصابتني خيبات متلاحقة بعضها يفوق الاحتمال.. داهمني الفشل الذريع مرات عديدة.. رافقني الخذلان كثيرا.. مررت بانكسارات غير قليلة.. نزلت على رأسي ضربات موجعة. جيوش من المخاوف ظلت تلاحقني.. مررتُ بلحظات ضعف، وأسئتُ التقدير في أحايين كثيرة.. لازمت حياتي نقاط ضعف اعتدتها، بل وجدتها بعض منّي وجزء من تكويني.. عشتُ هزائمي في الواقع، وتجرعتُ مرارات الحقيقة..

أقرأ باقي الموضوع »

ارشيف الذاكرة .. عندما تتعاكس أقدار المحبين   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0667u0662u0666_u0662u0663u0661u0668u0665u0665ارشيف الذاكرة .. عندما تتعاكس أقدار المحبين

يمنات

أحمد سيف حاشد

جل قصص حبي خائبة، غير أن قصة حب مغايرة خيبت فيني أمل المحب .. هي نقيض تلك القصص التي أعتدتها و ألفتها .. في هذه القصة ربما كنت أنا الجاني .. ربما جنيت عليها حتى أحسست أني أحدثت في رأسها مقبرة .. حفرت فيه مغارة مظلمة تركض فيها أشباحي المزعجة .. سببت لها كثيرا من الألم و الوجع، و إن كان دون قصد أو عمد..

أقرأ باقي الموضوع »

“أمل” والحب الذي تصحّر بالحرب !!   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0667u0662u0666_u0662u0663u0661u0668u0661u0668“أمل” والحب الذي تصحّر بالحرب !!

أمل فتاة لازالت دون الـ 18 عام بقليل.. هي الزهر والربيع.. الخيول والفرسان.. الأحلام والذكريات.. ممشوقة القوام كرمح إذا انتصبت، وخيزرانة إذا أنحت.. قوامها يناديك فتتمنى أن تكون نبتة لبلاب تتسلق وتستدير على القوام من القدمين إلى الخصر حتى تبلغ عنقها الذي يناديك لصلاة القبل وغمرة الحب العميق.. تطوف عليه ناسكا متعبدا حتى تدوخ في عوالمه التي تسلب منك لبابك، وتسافر في الروح من الشفتين إلى الأقاصِ والآماد البعيدة.. ما أجمل أن تسكر في الحب حتى تثمل، وتعرج بالروح إلى السموات العُلا!!

أقرأ باقي الموضوع »

عندما تتعاكس أقدار المحبين   Leave a comment

u0662u0660u0662u0660u0660u0667u0662u0666_u0662u0663u0661u0667u0664u0663عندما تتعاكس أقدار المحبين
جل قصص حبي خائبة، غير أن قصة حب مغايرة خيبت فيني أمل المحب.. هي نقيض تلك القصص التي أعتدتها وألفتها.. في هذه القصة ربما كنت أنا الجاني.. ربما جنيت عليها حتى أحسست أني أحدثت في رأسها مقبرة.. حفرت فيه مغارة مظلمة تركض فيها أشباحي المزعجة.. سببت لها كثيرا من الألم والوجع، وإن كان دون قصد أو عمد..

أقرأ باقي الموضوع »

%d مدونون معجبون بهذه: