انتهاكات ومظالم.. (10)   Leave a comment

(10)
عندما يخاطب السياسي رجل جهاز الأمن القومي أو السياسي عن تهمة فلان من الناس يرد عليه: “متعاون مع العدوان” أو “تخابر”..
والحقيقة إن الاتجار بالمعتقلين والتربّح والتكسّب منهم ومن ذويهم ومن يهمه زيارتهم أو الإفراج عنهم قد صارت هي الأصل..

على السياسي أن يقول لرجال الأمن افرج عنه أو حيله إلى القضاء..

أما استمرار الاعتقال حتى تطيب نفسية رجال الأمن فهي سادية، وفوقها أيضا تكسّب وتربّح..

لقد تواصل بي أحد الأباء وهو يقول لي بشأن ابنه المعتقل:

“افرجوا عنه أو حيلوه للقضاء .. لا يعقل أن يأخذوا أبناءنا من بيوتنا ثم نشتريهم منهم..”

إنه البيع والشراء والاستثمار بالمعتقلين.. 
إنها تجارة باتت رابحة جدا جدا.. 
وهي أيضا من دون زكاة أو خُمس أو ضرائب..

للاشتراك في قناة أحمد سيف حاشد على التليجرام انقر هنا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: