أرجو من القادة السياسيين أن لا يثقوا بالتقارير المرفوعة من الأجهزة الأمنية كانت أمن سياسي أو أمن قومي أو بحث جنائي للأسباب التالية:   Leave a comment

1 – تلك الأجهزة تمارس تحقيقاتها واستجواباتها بعيد عن الإشراف القضائي..

2 – تلك الأجهزة في عملها تنتهك بل وتستبيح كل النصوص القانونية والدستورية في عملها..

3 – ترفض تلك الأجهزة منح أدنى حقوق الدفاع للمشتبه به أو للمتهم وتمارس كل أساليب الضغط والإكراه لانتزاع الاعترافات..

4 – سعي تلك الجهات الأمنية للمبالغة وتضخيم الوقائع لتجعل السياسي مرعوبا وتثير مخاوفه لتحتويه وتجعل من نفسها الأقرب إليه، وتحصل منه على مزيد من استحقاقات السلطة والمال والمزايا والحضوة..

5 – من واقع تجربتي كناشط حقوقي لا تكتفي تلك الأجهزة بالمبالغة وتضخيم الوقائع بل وتذهب حتى إلى الفبركة واختلاق وقائع كاذبة أو غير صحيحة لإدانة المتهم أو المشتبه به، ويزداد هذا الاحتمال عندما توجه أصابع الاتهام لتلك الأجهزة أنها تنتهك القانون وتستبيح حقوق المواطنين الأبرياء الذين يقعون في قبضتها..

6 – كثير من التهم والوقائع التي تسند للمتهمين من تلك الأجهزة يكتشف القضاء لاحقا أنها تهم لا أساس لها من الصحة.. ولم يتم محاسبة الأمنيين على أفعالهم وانتهاكاتهم للقانون وحقوق المتهم أو المشتبه له، وفي نفس الوقت لا يتم تعويض الضحايا بسبب انتهاكات رجال الأمن، وبالتالي يشجع هذا رجال الأمن على مزيد من الانتهاكات، بل وأكثر منها..

7 – منع أجهزة الأمن على المشتبه به أو المتهم من حقوق الدفاع أثناء التحقيق، وانتهاكها الصارخ والفج للقانون يهدر قانونية تلك التحقيقات ويجعلها باطلة وغير صالحة حتى للإستئناس..

الخلاصة أن أجهزتنا الأمنية غير نزيهة وغير مهنية ومنتهكه للقانون والحقوق.. والسياسي الذي يعتمد عليها هو سياسي يصلح أن يكون جلادا في غرف التحقيق والتعذيب ولا يصلح أن يكون قائدا سياسيا..

للاشتراك في قناة أحمد سيف حاشد على التليجرام انقر هنا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: