(2) كانت مطالب الجنوبيين في بداية الأمر حقوقية ومطلبية، غير أن السلطة كانت مغرورة بالقوة والقمع والثقة الخادعة.. فتحولت المطالب الحقوقية إلى مطالب واحتجاجات سياسية، وترافق ذلك مع قمع ونهب وفساد وإقصاء للجنوب،   Leave a comment

كانت مطالب الجنوبيين في بداية الأمر حقوقية ومطلبية، غير أن السلطة كانت مغرورة بالقوة والقمع والثقة الخادعة.. فتحولت المطالب الحقوقية إلى مطالب واحتجاجات سياسية، وترافق ذلك مع قمع ونهب وفساد وإقصاء للجنوب، ليقابله حراك انفصالي ظل يكبر ويشتد، ويتحول بفعل القمع والتضييق والتسلط، وهشاشة قياداته وخواءها، إلى حراك في جله عدمي وعنصري ومشبع بالكراهية، و وجد القادم المحتل ضالته فيه، ووظفه كحامل سياسي لصالح أطماعه وأجنداته.. وما كان هذا ليحدث لو كانت السلطة أنذاك قد تعاطت أمام تلك المطالب بمسؤولية وحكمة وعدالة..

وينطبق هذا أيضا على الحركة الحوثية التي بدأت بمطالب حقوقية، تم مواجهتها دون حكمة بستة حروب، لتنتهي بجائحة تنتقم من كل شيء وأوله من سلبية المجتمع حال ما كانت تعيشه من مظلومية، ثم قامرت بالوطن هي وغيرها من قيادات القوى والأحزاب التي حاولت الاستقوى بالخارج، وساهمت في خلق مبررات التدخل الأجنبي السافر والمعلن، والكارثة أنها تحاول اليوم ابتلاع المجتمع بأيدولوجيتها، وفرض تفاصيلها على كينونته وتفاصيل حياته، بالغلبة والقوة والسطوة، و أوغلت في الفساد والقمع، وتحاول أن تلغي بالغلبة كل مظاهر ومعالم الدولة والمدنية والإدارة والمواطنة في المحافظات الخاضعة لها..

واليوم صارت كل الأطراف تنتج وعيا مشوها واقصائيا يمزق المجتمع، ويفتته، ويشعل الكراهية بكل وجوهها الدميمة، ويسترخص الدماء، ويزهق الأرواح، ويعيث في الأرض فسادا وتوحشا ودمارا.. وصارت تلك الأطراف تدعي أنها أقل قبحا وقمعا ودمامة من بعض، فيما نحن صرنا نرى أن الفرق بينهن يضيق ويتشابه..

للاشتراك في قناة أحمد سيف حاشد على التليجرام انقر هنا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: