Archive for نوفمبر 2018

من أرشيف الذاكرة أنا النائب الوحيد..   Leave a comment

من أرشيف الذاكرة

أنا النائب الوحيد..
• كيف يمكن أن أكون خجولا وأعاني من الرهاب الاجتماعي، وفي نفس الوقت أثور وأشاغب وأتحدى وأصرخ بأعلى صوتي، وأحدث ضجيجا لافتا؟!! حيرة لدى البعض ربما تحتاج إلى توضيح، وحتى لا يفهم البعض أنني متناقضا فيما أقول، أو متعارضا مع ما أفعل أوضح ذلك وأجليه جوابا لمن يسأل.. أقرأ باقي الموضوع »

طالما أن الحديث لا زال مقتصرا على الحديدة والحالة الانسانية اعلموا أن الحرب لازالت مطوله..   Leave a comment

طالما أن الحديث لا زال مقتصرا على الحديدة والحالة الانسانية اعلموا أن الحرب لازالت مطوله..

أما الانفراجات المحدودة التي تشاهدونها فمعناها عليكم أن تصبروا أكثر فالحرب لازالت طويلة..

أما نحن هنا في صنعاء فممنوعين حتى من المطالبة بايقاف الحرب أقرأ باقي الموضوع »

لا أصدق إنهم اعتقلوه!! وعلى ماذا؟! لازال للوشايات عقل.. فلماذا يعتقلوه قليلون العقول؟!   Leave a comment

لا أصدق إنهم اعتقلوه!!
وعلى ماذا؟!
لازال للوشايات عقل..
فلماذا يعتقلوه قليلون العقول؟!
هذا الصحفي “النسمة” واحد من عدد قليل جدا من الصحفيين الذي زاروني حالما كنت معتصما ومضربا عن الطعام في مجلس النواب من أجل الرواتب
اطلقوا سراح هذا الصحفي الحر..
سينتصر القلم على البندقية والجلاد
#الحرية_للصحفي_عصام_القدسي أقرأ باقي الموضوع »

من أرشيف الذاكرة .. نائب خجول ومصاب بالرهاب   Leave a comment

من أرشيف الذاكرة .. نائب خجول ومصاب بالرهاب

– أحيانا حالما أكون أمام جمهور، أو أمام كاميرا تلفزيونية، أو حتى أمام فتاة حسناء، أو امرأة جميلة، تجتاحني رهبة كبيرة، و خجل عظيم، و مخاوف غير مبررة .. أشعر بالخجل و الاضطراب و التوتر .. أفقد زمام السيطرة على أعصابي .. تكتظ الأفكار في رأسي .. تتضارب و تحتدم بعضها ببعض، دون اتجاه، أو إشارة مرور إلى طريق أو زقاق.. أقرأ باقي الموضوع »

عندما تكشف خبايا شخصيتك  فإنك تتصالح مع نفسك  وتقدم شخصيتك للناس على نحو صادق  بعيدا عن الأقنعة والزيف   Leave a comment

عندما تكشف خبايا شخصيتك
فإنك تتصالح مع نفسك
وتقدم شخصيتك للناس على نحو صادق
بعيدا عن الأقنعة والزيف
أقرأ باقي الموضوع »

من أرشيف الذاكرة نائب خجول ومصاب بالرهاب    Leave a comment

من أرشيف الذاكرة
نائب خجول ومصاب بالرهاب 
• أحيانا حالما أكون أمام جمهور، أو أمام كاميرا تلفزيونية، أو حتى أمام فتاة حسناء، أو امرأة جميلة، تجتاحني رهبة كبيرة، وخجل عظيم، ومخاوف غير مبررة.. أشعر بالخجل والاضطراب والتوتر.. أفقد زمام السيطرة على أعصابي.. تكتظ الأفكار في رأسي.. تتضارب وتحتدم بعضها ببعض، دون اتجاه، أو إشارة مرور إلى طريق أو زقاق..

• أفقد تراتبية الحديث وتسلسل الأفكار.. تضيع مني الأولية بين الأهم والمهم وما دونهما.. انتقل في الحديث من فقرة في اتجاه معين قبل أن أكملها، إلى فقرة أخرى، وربما إلى فكرة ثانية دون أن أستكمل الأولى.. أفقد كثير من التركيز، وربما يرتعش بعض أجزاء جسمي، ويتهدج صوتي، وتتصاعد أنفاسي، واتلعثم في القول.. أقرأ باقي الموضوع »

الإفراج عن الناشط علي الشرعبي خبر أثلج صدري   Leave a comment

الإفراج عن الناشط علي الشرعبي
خبر أثلج صدري
شكرا لكل من سعى أو ساعد أو تعاون أو تابع..
شكرا لكل الرفاق الذين لم يكلوا ولم يملوا ولم يصبهم اليأس، وظلوا على الوفاء ولم تخنهم الثقة أو تهتز في براءته.. أقرأ باقي الموضوع »

من أرشيف الذاكرة.. نشاطي وجهدي المبذول في دائرتي الانتخابية بين الإنجاز والفشل   Leave a comment

من أرشيف الذاكرة..
نشاطي وجهدي المبذول في دائرتي الانتخابية بين الإنجاز والفشل

• لا أركن على الحظ ولا اعتمد عليه، وحياتي مثقلة بالمشقة، وألفت أن النتائج المرجوة أو التي أريدها، لا تأتي إلا بجهد جهيد، ومغالبة الفشل، وبذل ما في الوسع من ممكن وحيلة، دون أن يأتي هذا على حساب ما أومن به من مبادئ وقيم، إلا إذا كنت مُكرها، أو مُرغما بشروط واقع قاهر، ومن دون أن أتخلّى عن العمل والاعتقاد أن “قليل من الحق يدفع كثيرا من الباطل”. وأن “خسارة معركة تعلمك كيف تربح الحرب.” وأن “من لا يعمل لا يخطئ” بل يكون قد أستغرق الخطاء كله.

• بذلت كثيرا من الجهود والمتابعات، استنزفت كثير من طاقاتي وقدراتي، نجح وأثمر بعضها، وتحول إلى واقع ملموس، وبعضها لم تر نتائجه النور إلا بعد مرور ضعف ما تستحقه من الوقت والجهد المفترض، وربما أكثر من الضعف، فيما بعض الجهود كانت نتيجتها سراب، وجهد تبدد وضاع، والخيبة كانت صادمة.. أقرأ باقي الموضوع »

جهودي ومتابعاتي في دائرتي الانتخابية الإنجاز والفشل من أرشيف الذاكرة الليلة   Leave a comment

جهودي ومتابعاتي في دائرتي الانتخابية
الإنجاز والفشل
من أرشيف الذاكرة
الليلة
أقرأ باقي الموضوع »

من أرشيف الذاكرة .. نشاطي وجهدي المبذول في دائرتي الانتخابية بين الإنجاز والفشل   Leave a comment

من أرشيف الذاكرة .. نشاطي وجهدي المبذول في دائرتي الانتخابية بين الإنجاز والفشل

– لا أركن على الحظ و لا اعتمد عليه، و حياتي مثقلة بالمشقة، و ألفت أن النتائج المرجوة أو التي أريدها، لا تأتي إلا بجهد جهيد، و مغالبة الفشل، و بذل ما في الوسع من ممكن و حيلة، دون أن يأتي هذا على حساب ما أومن به من مبادئ و قيم، إلا إذا كنت مُكرها، أو مُرغما بشروط واقع قاهر، و من دون أن أتخلّى عن العمل و الاعتقاد أن “قليل من الحق يدفع كثيرا من الباطل”. و أن “خسارة معركة تعلمك كيف تربح الحرب.” و أن “من لا يعمل لا يخطئ” بل يكون قد أستغرق الخطاء كله. أقرأ باقي الموضوع »

بيت القصيد..   Leave a comment

بيت القصيد..

محمدعبدالرحمن حميد:
نتقاتل حتى نستنزف قوانا البشرية والمادية واصبحنا منهكين فيأتوا لنا بحلول تحقق اهدافهم ومطامعهم في الهيمنة على ثرواتنا وسيادتنا ويعتبرون انفسهم حريصين على مصالحنا ووحدتنا واستقرارنا وحقن دمائنا فأين نحن ياأهل اليمن الم يأن لنا أن نحفظ أنفسنا ووطننا فهو يتسع للجميع وخيراتة ستكفي وينعم بها الجميع لانسلم رقابنا لغيرنا فنجوع ونذل و نعرى. أقرأ باقي الموضوع »

مثقفوا وثقافة تعز  ينتعلها صبي كم هو هذا الحال مهين؟!   Leave a comment

مثقفوا وثقافة تعز
ينتعلها صبي
كم هو هذا الحال مهين؟!
أقرأ باقي الموضوع »

قال لي بعض المصريين إن الأبواب الداخلية في صنعاء منخفضة يرجع إلى أن في اليمني أنفه وكبرياء وأن أحد الأئمة القدما قد ساءه أن يرى رعاياه هكذا فأصدر قانونا يحدد ارتفاع الأبواب وبهذا أرغم كل إنسان على التحية والإنحنائة عند الدخول   Leave a comment

قال لي بعض المصريين إن الأبواب الداخلية في صنعاء منخفضة يرجع إلى أن في اليمني أنفه وكبرياء وأن أحد الأئمة القدما قد ساءه أن يرى رعاياه هكذا فأصدر قانونا يحدد ارتفاع الأبواب وبهذا أرغم كل إنسان على التحية والإنحنائة عند الدخول

من كتاب كلودي فايان كنت طبيبه في اليمن 1952

أقرأ باقي الموضوع »

وقد حذرني الأمير بأسف واضح إن هذه الآله شبيه بالقيثار محرمة في صنعاء..   Leave a comment

وقد حذرني الأمير بأسف واضح إن هذه الآله شبيه بالقيثار محرمة في صنعاء..

وفي تعز أعترف لي أحد المرضى أنه يعزف عليها خفية في ظلام الليل.

ودعوته إلى منزلي وقال إن البيت غير مستور بصورة كافية، وطالب أن نترك الراديو يشوش أثناء العزف وبهذا حرمت من سماع أي شيء

من كتاب كلودي فايان كنت طبيبه في اليمن

أقرأ باقي الموضوع »

تلفيق التهم والدسائس لها جذر تاريخي في صنعاء   Leave a comment

تلفيق التهم والدسائس لها جذر تاريخي في صنعاء

“ملبوقين” هي تهمة يسوق لها ذبابهم الإلكتروني، وأجهزة الاشاعة التابعة لأجهزتهم الأمنية والإعلامية، بغرض استهداف معارضيهم، ومحاولة تشويه خصومهم السياسيين، لتجريدهم من أي غطاء أو تعاطف شعبي..

إنها ليست اشاعات عارضة أو تهم تُلقا على العواهن، ولكنها مقدمات مدروسة لاستهداف لاحق، وربما صنع فبركات لها مقدمات يسوقونها عبر الاشاعة، فضلا عن تشويه السمعة التي يعدونها كسلاح اعتراض مستقبل من لا يروق لهم .. عرفت هذا من صديق حالما كانوا يتداولون تعيين محامي كبير وزيرا للعدل، فكان هذا الطعن مكين، أدى إلى استبعاده من شغل المنصب واستبداله بفاسد من أياهم.

هذا ليس وليد اليوم وإنما له جذوره التاريخية، في أنظمة الحكم الأمامية البائدة في العصور الخالية..

كلودي فايان في كتابها كنت طبية في اليمن تورد واقعة من هذا القبيل في أوائل الخمسينات.. وهي استهداف لطبيب مقرب من أحد الأمراء الكبار ومحسود من مقربيه، فلفقوا له دسيسه.. حيث تقول في هذا السياق: إنه ضحية دسيسه رخيصة من تلك التي يلفقونها في صنعاء إذا أرادوا التخلص من منافس”

أقرأ باقي الموضوع »

%d مدونون معجبون بهذه: